ابونا داود لمعى – برنامج سؤال محيرنى – سلسلة بعنوان ( التربية و ثمر الروح – وداعة ) الحلقة 8 – ~

ابونا داود لمعى

- برنامج سؤال محيرنى -

سلسلة بعنوان ( التربية و ثمر الروح - وداعة ) الحلقة 8

 

 

 

fr-dawood-lamye-02

 

 

الوداعه :

الوداعه هي ثمره من ثمار الروح وفضيله مشهوره ,قال عنها المسيح ايات كثيره من اهمها طوبي للودعاء لانهم يرثون الارض , فليس المقصود انها ان يرثوا الأطيان والاراضي انما المقصود انهم يكسبوا محبه الناس ويكسبوهم في صفهم وبالتالي يكسبوهم للمسيح , فالوداعه شرط اساسي للمسيحي لكي يربح النفوس , ومن الايات التي ذكرها المسيح ايضا عن الوداعه " تعلموا مني لاني وديع " , فالرب اختار هذه الصفه بالذات لانها كما قال بعض الاباء صفه جامعه وشامله لكل الصفات الحلوه , فالوداعه تشمل والبساطه والتسامح والرقه والحب والعطاء والادب والهدوء.

كيف نقتني الوداعه :

فالرب قال تعلموا مني لأني وديع ومتواضع القلب , فوداعه الرب خارجه من قلبه , وقلبه المتواضع جعله وديع , وهذه هي الوداعه المسيحيه فهي كما قال عنها ابونا داود لمعي في سؤال محيرني , ليست مظهر خارجي للانسان انما هي قلب شبه المسيح متواضع ينعكس علي الكلام والتصرفات والنظرات وعلي العلاقات , فكل هذا نتاج للتواضع الداخلي .

التربيه وثمر الروح – الوداعه :

  • اهميه الوداعه في الاب والام :

فالاب والام الودعاء يقدم كلا منهم الاخر في الكرمه , ويتسمون بالحنيه والهدوء والابتسامه علي وجوههم ويتبارى كلا منهم لكي يريح الاخر , وابنائهم بالتبعيه سيتعلموا هذا من خلال ما شاهدوه من تصرفات والديهم , والعكس صحيح .

تشبيهات للوداعه :

فالوداعه كان مثال لها الحمامه والحمل ,فالحمل يساق الي الذبح ويظل صامت , والمسيح كحمل وديع ظل صامت , فالوديع قد يحتمل الظلم , فالزوجه الوديعه ايضا اذا تعصب زوجها من وداعتها لا ترد وتحتمل في هدوء , وعندما تعاتبه , تعاتب بطريقه رقيقه وفي هدوء , فالوداعه ضروريه في تربيه الابناء , ضروريه في التعامل بين الكبار والصغار .

طرق الوداعه :

الكتاب المقدس :

فلكي نصبح ودعاء نحتاج ان نذاكر الكتاب المقدس ,فالشخص الوديع يتخيل المسيح طوال الوقت وماذا كان سيفعل في المواقف التي نتعرض لها ونعل مثله.

الوديع يسهل عليه الطاعه :

فكما قال ابونا داود لمعي في احدي حلقات سؤال محيرني , ان الرجال المصريين يعتبروا كلمه حاضر في المنزل اهانه للكرامه , مع ان المسيح كان مطيع للرب كعبد  , وفي طفولته كان مطيع ليوسف النجار ,لم يكن لديه ازمه في الطاعه , ومع ذلك نجد كثير من الرجال يختلقوا ازمه في الطاعه وكان هذا يؤثر علي رجولته وعلي مكانته كأب للاسره وهذا بدوره يؤثر في تربيه الابناء.

ومن طرق الوصول الي الوداعه والتواضع الشكر المستمر ,والوديع ايضا يضع نفسه في المتكأ الاخير.

(Visited 101 times, 1 visits today)

أترك تعليقك

شاهد أيضاً

LEAVE YOUR COMMENT

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.