ابونا داود لمعي في برنامج سؤال محيرني ـ هل هناك تحريف فى الكتاب المقدس ؟

ابونا داود لمعي في برنامج سؤال محيرني

ـ هل هناك تحريف فى الكتاب المقدس ؟

fr-dawood-lamye-02

 

 

 

فالبعض يري في الكتاب المقدس تعارض بين الاحداث وبعضها :-

ولكن يؤكد ابونا داود لمعي من خلال سؤال محيرني ان التعارض والتناقض يأتي عندما نقول الحقيقه وعكسها ولكن في الاحداث او قصه ما لو أمكن تجميع عناصر الحكايه هذا لا يعتبر تعارض بمعني لو وجدت ايات تقول انه الرب موجود وايات اخري تقول انه غير موجود فهذا يصبح تناقض , ولكن لو قيل في الاحداث ان عساكر الهيكل امسكوا يسوع ويقال في موضع اخر ان الجند امسكوه لانقدر ان نقول انه تعارض لان عساكر الهيكل اسمهم جند ولو دخل معهم عسكري روماني لا يتعارض في الاحداث .

في وصف المواعيد :-

ففي بعض الأناجيل يذكر حادثه انها حدثت بعد سته ايام وانجيل اخر يقول حدثت بعد ثماني ايام فهل يمكن ان نصالح الفكرتين ؟! ممكن طبعا ويشرحها هنا ابونا داود لمعي من خلال سؤال محيرني بالاتي فلو قلنا مثلا اليوم هو الخميس ولو قلت الخميس القادم يعني بعد سته ايام ولكن لو حسب اليوم ويوم الخميس القادم اصبحوا ثماني ايام  , اذن الطريقه التي نحسب بها توصل الفكره نفسها وهذا يدل علي انه لايوجد تناقض ولا كذب , وذكر ابونا داود لمعي من خلال سؤال محيرني عن هل يمكن تحريف الكتاب المقدس وهو اعمار البشر .

اعمار البشر والملوك:

 فنجد مثلا العمر المسجل في سفر الاخبار غير المسجل في سفر الملوك وذلك لان طريقه الحساب في زمن مدينه يهوذا يختلف عن مدن اسرائيل وبالتالي يمكن ان يكون هناك فارق زمني تبعا لطريقه الحساب .

ولكن الموضوع الاصلي :

ان الرب يحبنا وجاء ليخلصنا ويدعونا للحياه الابديه  اما من يريد ان يقرا الكتاب المقدس ليستخرج اختلافات فهو يقراه قراءه مؤذيه له , مثل من يقرا الانجيل ليخرج علما فالانجيل ليس كتاب علم ولكن ما سجل فيه لا يتنافي مع العلم السليم .

(Visited 117 times, 1 visits today)

أترك تعليقك

شاهد أيضاً

LEAVE YOUR COMMENT

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.