مديح لتمجيد الشهيد العظيم فيلوباتير مرقوريوس ابو سيفين – ◼️

video

مديح لتمجيد الشهيد العظيم

فيلوباتير مرقوريوس ابو سيفين

 

 

 

 

 

افتح فاى بالتسبيح وامجد اسم ايسوس

وامدح شهيد المسيح بى اثؤواب مرقوريوس

لبس الدرع والخوذة وتقوى بالقدوس

صاحب عزم وجودة بى اثؤواب مرقوريوس

طوبى لابى سيفين فيلوباتير مرقوريوس

صار قدوة للبطلين حنانيا نيم جوارجيوس

ملاك الله لاقاه وفى يده اعطاه

سيفا يغلب اعداه بى اثؤواب مرقوريوس

اخذ سيفا من نار ليهلك الاشرار

ويذكر الرب الجبار بى اثؤواب مرقوريوس

مسك السيف اللامع وهو فرح خاشع

وصار صيته شائع بى اثؤواب مرقوريوس

سار قدام العسكر بعلامة بى استافروس

ومضى لحرب البربر بى اثؤواب مرقوريوس

لما نظروا السيفين ولوا وبسرعة انجلوا

امام البطل بى اثؤواب مرقوريوس

ظن الطاغية داكيوس ان اله بى ذيا فولوس

قد اعان مرقوريوس حتى صار بى اثلوفلوروس

امره يسير فى ركابه يعطى شكرا لاصنامه

فلم يخش طغيانه بى اثؤواب مرقوريوس

فمضى بكل سرور الى العاتى المغرور

وصار قدام الجمهور بى اثؤواب مرقوريوس

انا عبد لايسوس سيدى القوى بى اخرستوس

محيى كل ارواح ونفوس بى اثؤواب مرقوريوس

ثار الملك واحتار وامر قدام الحضار

هلاك البطل المختار بى اثؤواب مرقوريوس

امر العسكر باحضار شعلة ملتهبة بالنار

توضع على جنب البار بى اثؤواب مرقوريوس

ففاح من جسده بخور وكثير من العطور

وكان قلبه مسرور بى اثؤواب مرقوريوس

ونال عذابات مرة بين الوزراء والامراء

وحرسه فى كل مرة ميخائيل بى انجيلوس

خزى داكيوس والكفرة وكتبوا قضية متفقة

تؤخذ راسه بالمرة بى اثؤواب مرقوريوس

وقف المسيح بجواره فى ساعة استشهاده

فابيضت عظامه بى اثؤواب مرقوريوس

صارت مثل البلور وهى تسطع بالنور

وفاح منها بخور بى اثؤواب مرقوريوس

خمسة وعشرين هاتور فاز الشهيد باكلوم ان اتلوم

ومضى لمواطن النور بى اثؤواب مرقوريوس

صاحت الملائكة فى الفردوس اكسيوس اكسيوس اكسيوس

بى منريت ام مارتيروس بى اثؤواب مرقوريوس

(Visited 453 times, 1 visits today)

أترك تعليقك

شاهد أيضاً

LEAVE YOUR COMMENT

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.